الخميس، 11 أغسطس، 2011

المنحنيه

" وحش قوي الفستان دا " , قالتها بعنيها وهي واقفة قدام أكبر ملابس حريمي .. وهي حاضنة شنطتها البني الكبيرة وظهرها المحني بشكل ارادي .. تقدر تشوفها علي محطة ترام سبورتنج الكبيرة لو انت راكب ترام خط (1) دا بالليل , اما الصبح ف عليك وشارع لاجتيه هتعرفها / ي ازاي؟


 دا سهل قوي الشنطة تحت الباط الايمن , الظهر المنحني , الحجاب الكبير بالوان باهته , اللي بيدل علي اما شعر كبير او مشكلة ما ف الراس .. عينها المنخفضة ونظرتها المدققة لكل تفصيلة في الملابس .. للالوان .. للخامات 


ايدها الناعمة اللي مش ماشية مع طريقة حياتها .. نظرتها للسما واحنا واقفين مستنين الترام تعدي علشان نكمل طريقنا .. لما حبة هوا عدت عليها .. تخليك تحس انك كافر 


اينعم انا معرفش قصتها ولا اي شئ .. بس الاكيد ان الدهر مش موطي من تعب علي أد ما هو موطي من كتر الاحلام .. بحسدها أن عشقها الوحيد بقي حرفيا جنونها 


أكتر شئ كان بيقرفني لما واحدة/د  تعدي من قدامها وتبصلها بطرف عينها و تتف او تحط ايدها علي بوقها او مناخيرها , مصحوبة بكلمة من نوعية 
" ايه القرف دا؟؟؟ "  , " وهما سايبنهم ليه ؟؟؟ " 


بس بهدي بشدة لما بتفكر ايدها وهي قاعدة علي المحطة وهي بتعمل تصميم جديد
ونظرتها للسما 
7/8/2011
********************************
ملحوظة جانبية سعيدة
النهارده شوفتها ف بيتها بالصدفة البحته
برده في كليوباترا
كانت واقفة في البلكونة تنظر الي الشجرة المسحورة
لمزيد من المعلومات


http://balckrain.blogspot.com/2010/12/blog-post.html

ليست هناك تعليقات: