الثلاثاء، 17 أبريل 2007

محمود بوتر و كوبري الناموس


محمود بوتر وكوبري الناموس
لم يكن محمود يعرف انه سوي مجرد يتيم لم يري ابويه لانهم توفوا منذ وقت بعيد تقريبا
يرجع الي ما قبل ولادته ,فاتولت خالته (سنية فستيك) تربيته علي اكمل وجهه ,لم يكن يعلم
انه دماءه الطاهرة غير ملوثة بدماء البشر الاوساخ وان دمه نقي لان ابيه (عطوة الجني)
اكبر ساحر وله اكبر سجل امن الدولة نصب واحتيال وامه السيدة المبجلة (عطيات بس) من
اول السيدات التي شرفت سجن السيدات برجلها الكريمة كما انه لم يعلم سر تلك ال 18
غرزة التي تزين وجهه الكريم , في نفس الوقت لم يهمل وزج خالته واهتم به اهتمام قذر
للدرجة انه بني له فرشة بجوار الدجاج مباشرة علي السطوح وفي احد الايام وهو راجع من
ندوة للدكتور (حمادة غزالة ) عن (فن التقليب دون تأنيب) لم يكن يشعر بفرحة لانه لم يحب
هذا المجال ولكن قاتل الله مكاتب التنسيق ,وعند وصوله للحي كاد ان يصيبه نوبة صرع
لاني الحي لم يكن علي ما يرام ,لقد كان نظيف بحق الالهة كيف حدثت تلك المؤمراة الدنئية
لم يكترث وصعد الي فرشته الفخمة وهو يتقلب في فراشه ان الدجاج تهرس خطاب ما تحت
ارجلهم سحبه ليجد اسمه عليه وانه مقفول بشئ هلامي لزج اسود اللون بعد محاولالات
عديدة نجح في فتحاها ,وجد ان كلية كوبري الناموس السحرية تريده ان ينضم لها هذا العام
طبعا نام بعد ان دعت له سائر الفراخ علي هذه الوجبة الرائعة من الورق ,في اليوم التالي لم
يتغير الحال الحي نظيف بدا يشعر بقروب قرحة علي معدته من الالم ," محمود
عطوة" ,"ربنا يسهلك يا عم " كان هذا حارس الكلية الامين (عم دسوقي) ذو الدقن الهائلة
اخذ يردد كلامات محمود في عدم فهم ,"محمود يا ابني انا ....." , "ما قلنا بقه ربنا يسهل
متبطلوا غباء بقي " ,"يا ابني انا ...." , " وانا برضه من اول ما شفتك فكك مني احسن ما
امسح بذقنك الحي " , " يا ابني زميل ابيك عطوة " , " الحاج عطوة ؟!!!" قالها في حزن
وتاثر للدرجة ان اليسجارة حرقت يديه , " انت قريت الجواب اللي انا بعته ليك؟ " , هنا
افتكر محمود دعوات الدجاج امس للوجبة قال " لا طبعا جوز خالتي الامبراليي المتطلع لم
يسمح لي ومنعني "" هذا الوغد , هيا بنا " سحبه من يده في عنف وتوجهوا الي شقة زوج
خالته لم يصمد الباب امام عم دسوقي سوي لبصقة واحدة ثم حدث المشهد المكرر في اي
افلام يتم فيها تتدخل القوات الخاصة هنا انجلي عم دسوقي " لا ياروح طنط انتا فاكر انه
علشان يتيم وعبيط ملهوش دهر يتضرب علي قفاه لالالالالالالا تبقي غلطان " , " ياباشا هو
انا قلت حاجة ولا اقدر اقول " ," الواد ده هيروح الكلية السحرية وهتدفعله المصاريف
والرشاوي وهتجبيله المسطرة السحرية وهتجبيله الفانلة السحرية بتاعت الكوديتش بتاعت
نادي هلهي رقم 13 بتاعت النجم عمعم تتعبب وفلوس الباص السحري " , " ماشي يا باشا
بص الواد لازم يصوت في الانتخابات اللي جايه التي تشدها بلادنا وذلك بفضل المبادرة
الرائعة الخالدة للاب والاخ والقائد الخ... " , " نعم يا احوي؟ انتخابات ايه يا توتو ؟" ,"
الانتخابات القادمة من انظف وارق الانتخابات التي ستشدها العوالم كلها وهذا بسبب اريال
والان عرض خاص بسبب كما انني اكيد اجزم ان الرئيس ...." و كان علي وشك ان
يسردانجازات القائد الرهيب ولكن للاسف لم يمنحه عم دسوقي اي فرصة وتعكف الشرطة
كيفية انه يتنفس من خلال المكنسة الكهربائية ,وبعد ان حصل محمود علي المعياد والتعلميات
وانه سياتي له رسول من قبل الكلية ليقله ,كان المعياد بعد 3 ايام الساعة 3 بعد منتصف الليل
بعد ان يكون مؤتمر الدعاة من اجل نشر المخدرات يكون انتهي من فعاليته ولكن لم يكن
يعرف كيف سيعرف الرجل فجاءة " يالا الكلية السحرية نفررررررررررررر يالا الكلية
نفررررررر " , وبعد ان دفع 3 دضفادع ونصف كاجرة ثم بعد نزوله امام الكلية وجد ان
الناس كلها تعرف اسمه وان كل البنات تريد لمس الغرز لاسباب مجهولة ثم يغمي عليهم
اعتقد هو ان هذا سببه الاعجاب ولم يعرف ان الرائحة هي السبب ولم يسمع سوي اسمه
واسم ( اللي ما يتسماش ) المهم وهو داخل ,"كارنيهك يا كابتن " , "نعم يابش مهندس " ,"
الكارنيه يا قفل " , " قفل ؟! انت مش عارف انا مين؟ انا محمود عطوة " , " وانا حنفي
تامر اتشرفنا الكارنيه برضه " ," انت غبي ولا ايه انا جديد هنا " ," يا حمود بيه في عيل
بقف عامل ازعرينا هنا ياباشا " ," ايه يا باشا اسحله وبعد كده اطحنه واكرهبه ,اه حضرتك
بتهزر ماشي يا باشا , الباشا جيلك دلوقتي " وبعد عام من الانتظار نظرا لعدم تفرغ المسئول
الكبير ومسؤليته الكبيرة الحقيرة جاء وساله بكل ابوة " في ايه يا ابني ايه المشكلة " , "
حضرتك انا محول من حقوق الي هنا ومش راضي يدخلني " ," معلش يا ابني انت كنت
جايب كام في الثانوية العامة؟ " كان ينقصه الاجنحة والهالة , " 55% علمي " ," نعم
ياروح انتي؟ دول يابابا تجيب بيهم بطاطا سخنة هي كوسة ولا ايه ؟" ,يرن الهاتف الخلوي
للمسئول الكبير يرد "الو ايو معاليك ماله جاب كام؟ 49 % علمي ؟ وماله ياباشا طبعا يقدر
وليه لا طبعا انا مقدر الظروف وانه مقدرش يذاكر علشان المصيف ,اي خدمة ياباشا , يالا يا
يابابا العب بعيد "وهذا انهار حلم محمود بوتر في ان يتم قبوله في الكلية السحرية بسبب عدم
كفائته وسلام كبير للسحرة وسلام للعدم التكافئو

الخطر المحدق


( الخطر المحدق )
"اخذ يجري كأن الشيطاتن يجري من خلفه يعدو يتنقل من شارع الي اخر و خلفة اربعة رجال مسلحين يبدو علي ملاحهم القسوة ويبدو هدفهم واضح الا وهو قتله دون اي رحمة ,ربما هو لم ياتي هنا في الواقع من قبل ولكنه يعلم جيدا الشوراع من خلال تدريبه المستمر في الادارة علي الهياكل المحاكاة للواقع ,نظر امامه فوجد من بعيد ذلك الشارع الجانبي فارتسمت علي وجهه ابتسامة امل عندما وصل اليه وجد ان الشارع مسدود اراد يتسرد ادراجه ليجد ان الرجال الاربع يسدون المدخل يبتسمون تلك الابتسامة الصفراء التي تدل علي الفوز ولكن لم تهتز في جسده شعرة بل رسم علي وجهه ابتسامة ساخرة هو الاعزل امام مواجهة اربعة رجال مسلحين ومحترفون ,كم انت مغرور مستر ادهم ,ثم جذبوا امشطت مسدساتهم وانطلقت الطلقات الي هدفها الي قلبه ولم يكن هناك مفر واصر علي
" يابني قوم ذاكر بدل القرف اللي انتي بتقراها ده ,قوم اقراي كتاب ينفعك كانت تلك الام وهي تنصح ابنها الذي لم ينتبه لدخول امه للدرجة انه قذف بالرواية من شدة تركزيه وانفعاله بها
القصة الاولي
:قرار خاطئ
الي متي ساظل صامت؟ الي متي ساظل خانع وقابل لهذا الذل؟ من يعتقد نفسه ليفعل بي هذا؟ ام لانه يمتلك القوة ؟ ولكن لا انه مخطئ وبشدة وسيعرف جيدا حدوده ,سيعرف ان ليس هناك مازال ما يسمي حرية وارادة ,لن اسمح له بعد اليوم ان يملي علي قراره ,لن اسمح لهذا بالحدوث , ثم يبدا في الالتفاف للمواجهة خصمه ((ايه اللي خالك تنزل ايديك من علي الحيطة يا حيوان؟)) ,صمت مطبق(( ما ترد يا كلب ,بتبص لي كده لي ؟ انا هورايك ازاي تنسي ازاي كتاب القراءة, وشك في الحيطة وان نزلتها تاني انتا عارف ايه اللي هيحصلك))

الخميس، 12 أبريل 2007

مختارات من صلاح جاهين


خرج ابن آدم من العدم قلت : ياه
رجع ابن آدم للعدم قلت : ياه
تراب بيحيا ... وحي بيصير تراب
الأصل هو الموت و الا الحياه ؟
عجبي
...................................................
ضريح رخام فيه السعيد اندفن
و حفره فيها الشريد من غير كفن
مريت عليهم .. قلت يا للعجب
لاتنين ريحتهم لها نفس العفن
عجبي
.......................................................
ياما صادفت صحاب و ما صاحبتهمش
و كاسات خمور و شراب و ما شربتهمش
أندم علي الفرص اللي انا سبتهم
و الا علي الفرص اللي ما سبتهمش
عجبي !!
...........................................................
يا باب يا مقفول ... إمتي الدخول
صبرت ياما و اللي يصبر ينول
دقيت سنين ... و الرد يرجع لي : مين ؟
لو كنت عارف مين أنا كنت أقول
عجبي
..........................................................
ليه يا حبيبتي ما بيننا دايما سفر
ده البعد ذنب كبير لا يغتفر
ليه يا حبيبتي ما بيننا دايما بحور
أعدي بحر ألاقي غيره اتحفر
عجبي
...........................................................
ورا كل شباك ألف عين مفتوحين
و انا وانتي ماشيين يا غرامي الحزين
لو التصقنا نموت بضربة حجر
و لو افترقنا نموت متحسرين
عجبي
............................................................
انا كل يوم أسمع ........ فلان عذبوه
أسرح في بغداد و الجزاير واتوه
ما أعجبش م اللي يطيق بجسمه العذاب
و اعجب من اللي يطيق يعذب أخوه
..........................................................
إقلع غماك يا تور وارفض تلف
إكسر تروس الساقية و اشتم وتف
قال : بس خطوة كمان .. وخطوة كمان
يا اوصل نهاية السكة يا البير تجف
عجبي
............................................................
في يوم صحيت شاعر براحة و صفا
الهم زال و الحزن راح و اختفي
خدني العجب و سألت روحي سؤال
أنا مت ؟ و لا وصلت للفلسفة
عجبي
..............................................................
الدنيا أوده كـــــــــــبيره للانتظار
فيها ابن أدم زيه زي الحـــــــمار
الهم واحد .. و الملل مشــــــترك
و مفيش حمار بيحاول الانتـــــحار
عجبي
................................................................
يا طير يا عالي في الســــــما طظ فيك
ما تفتكرشي ربنا مصطــــــــــــــــفيك
برضـــــــــــك بتاكل دود و للطين تعًًًًودً
تمـــــــــص فيه يا حلو .. و يمص فيك
عجبي
...................................................................
دخل الشتا وقفل البيبان ع البـــيوت
وجعل شعاع الشمس خيط عنكبوت
وحاجات كتير بتموت في ليل الشــتا
لكن حاجات أكتر بترفض تمــــــوت
عجبي
........................................................................
إيديا في جيوبي وقلبي طــــــــرب
سارح في غربة بس مش مغترب
و حدي لكين ونسان و ماشي كده
وبابتعد ما اعرف .. أو باقـــــترب
عجبي
............................................................................
ولدي نصحتك لما صوتي اتنبــــــــــــح
ما تخفش من جني و لا من شبـــــــــح
و ان هب فيك عفريت قتيل إسألـــــــــه
ما دافعش ليه عن نفسه يوم ما اندبح
عجبي
..............................................................................
أنا اللي بالأمر المحال اغتــــــــــــوي
شفت القمر نطيت لفوق في الهـــــوا
طلته ما طلتوش إيه انا يهمنـــــــــي
و ليه .. ما دام بالنشوة قلبي ارتوي
عجبي
...............................................................................
يا عندليب ما تخافش من غنوتك
قول شكوتك و احكي علي بلوتك
الغنوه مش ح تموتك إنمــــــــــا
كتم الغنا هو اللي ح يموتــــــــك
عجبي
................................................................................
وسط الحطام اتفرجوا يا أنـــــــــام
تمثال ملك . و مبوله م الرخــــــام
لتنين نحتهم نفس أسطي الحجــــر
و كانوا ذات يوم كتلتين لسه خــام
عجبي
...............................................................................
علم اللوع اضخم كتـــــــــاب في الأرض
بس اللي يغلط فيه يجيـــــــــبــه الأرض
أما الصراحة فأمرها ســـــــــــــــــاهل
لكن لا تجلب المال و لا تصون العرض
عجبي