السبت، ٢٦ نوفمبر ٢٠١١

Your secret

فص النور

ساعات كتيره قوي
بسئل نفسي
انت هنا ليه؟ وهنا اقصد بيها 
كل شئ , بلدي , حياتي كل شئ 
الاجابة الجاهزة 
علشان عبادة الله
ودا اجابة اللي حافظ مش فاهم 
العبادة المقصودة هنا مش الشعائر لانها لو كدا 
فيبقي احنا منفرقش شئ عن الملايكه اللي ميبعملوش شئ غير الصلاة 
بس دا مش موضعنا
كل افتكرته وانا في طريق الي هناك
وانا ببص علي ايدي
اللي كلها جلاتر
مطرح ما طلعت الجواب بتاعها الاخير ليا
اقراءه قبل ما انزل هناك 
كلام كتير قوي 
من وزن انت تستحق الاحسن 
وانا عارفة دوري وعارفة انك عمرك ما تبص لحد زي
الخ الخ
خاتمها في يدي
كوفيتها علي رقبتي 
بعض فصوص عقدها اللي اتقطع في جيبي ع سبيل الحظ
بوصل الي هناك 
الزحمة والعدد من اكتر الاشياء اللي بتوترني لكن مش الزحمة دي ولا العدد دا
اراها في كل الوشوش
اولاد او بنات
اراها في الحقيقة او ممكن تكون سراب
الهتاف بيعلي ويعلي والخلافات توسع وتوسع
الانباء بتيجي متواتره عن خطاب ما
امشي في هدوء لوحدي
في اتجاه ما 
اسمع خطاب تاني محبط
الاقي نفسي في مكان ما 
العدد اقل
الوحشية اكثر
قبل ما حتي اشم الغاز 
كنت ببكي 
والسؤال بيطرح اعلي واقوي
انا هنا ليه؟
الناس بتجري وانا بمشي بايقاع مختلف تماما
اقنعة الغاز بتفشل والناس بتقع من حواليا بسبب الرش والخرطوش والمطاطي
وانا مازالت بتقدم
مش عن شجاعه او اي شئ
لكن انا مؤمن ان النور مهما كان ضعيف
فهو نور ف الاخر
الكوفيه بعطرها يدي قابضه علي فص العقد بتاعها
يشغلوا السرينة من باب التهديد 
افتكر رجفتها ودعواتها لما بتسمع صوت السرينة الاخري 
ابتسم
اخذ نفس عميق 
احدف الفص اللي معايا باقصي ما عندي
و...
اشعر بألم في صدري
ودايرة حمرا تحت مكانها
الطبيعي في جسمي 
ف المكان اللي هي محفورة فيه
تحت قلبي
الدايرة الحمرا بتوسع
ابتسم
دلوقتي شايفيها في قدامي
نازله من السما 
وبتمد ايديها 
النور مغرق المكان
السرينة انطفت
الغاز مبقاش موجود
المدرعة تراجعت الافراد السفاحين بيحتموا من النور ورا العربة
تهمس باجابة السؤال ليا
امد ايدي ليها
تبوسها
ابتسم
ارتاح.

الأربعاء، ١٦ نوفمبر ٢٠١١

مش عارف ليه افتكرتها


تأليفي

عامي الجديد

اقف بجواره
سعيد جدا
ف انا من أكبر معجبينه
أخرج الكاميرا لكي التقط معه صورة
للذكري

" كدا وصلك مني 26 سنة "

قالها لي ملاك الموت ونحن نبتسم

بعد التقاط الصورة الجديدة  بمناسبة عامي الجديد

:)

الثلاثاء، ١٥ نوفمبر ٢٠١١

بافتراض

بافتراض انك بتقرائئ دا دلوقتي
بافتراض انك عارفه انك انتي المقصودة
بافتراض انك برده مش عارف تنامي لنفس السبب
بافتراض انك بعد ما برده صليتي الفجر فضلتي تدعي
بافتراض انك قبل ما بتنامي وانتي في اوضتك بتكتبي اسمي علي الهوا
بافتراض انك قبل ما تنامي بتقولي ليا تصبح علي خير
بافتراض انك تديني اي فرصة تانية
بافتراض انك اصلا لسه فاكراني
بافتراض انك بشرية زيك زينا
بافتراض انك هتسماحيني اول ما تشوفيني
بافتراض انك اصلا هتبوصيلي
بافتراض انك اصلا هتعرفيني
بافتراض انك اتغلبتي علي مشاعرك ناحيتي بالغباء
بافتراض انك حررتي العصفور الصغير اللي جواكي
بافتراض انك مصدقاني
بافتراض انك حاساني
بافتراض انك دلوقتي عيونك مدمعه
بافتراض انك لسه بتلبسي الحجاب زي ما انا بحبه
بافتراض انك لسه بتمشي مشيتك السريعه وانتي باصه علي الارض
بافتراض انك لسه مصممه القمر مش بيطلع لما تكوني متضايقه
بافتراض انك لسه متأكده ان نسيمك بيخليني ادمع
بافتراض انك متأكد اني لسه بحلم بيكي
بافتراض انك سحرية كل ما بتلمسي شئ بتخليه سعيد
بافتراض انك في اوقاتك الصعبة بتبقي احن من لحظاتك السعيدة
بافتراض انك لسه مصدقه ان الارض مدوره علشان نعرف نلفها
بافتراض انك ممكن تسمحي باسمك يتقرن باسمي
بافتراض انك ممكن تلغي الذكريات السخيفة
بافتراض انك انتي هو انتي
بافتراض انك بكل تفاصيلك بالنسبة ليا كاملة
بافتراض انك عارفه اني بكتب اسمك في الهوا بالتشكيل ومن غير لغبطة
بافتراض انك انتي واهلك واهلي بقينا اهل
بافتراض انك مع بداية كل صباح هتقولي صلاة الفجر معاك بالدينا
بافتراض انك دلوقتي مديتي ايدك للشاشة علشان تلمسي ايدي
بافتراض انك موجودة اصلا
بافتراض انك وانتي بتضفري شعرك ضحكتي لما افتكرتيني
بافتراض انك وانتي سرحانة كتبتي اسمي علي ايدك ومش مسحتيه
بافتراض انك والدينا عامله تشتي جيتي للمطر وقولتيليه هو واحشاني ليه؟
بافتراض اني بحبك وانك بتحبيني

ملحوظة جانبية : انا بكره الافتراضات و الرياضيات والحسابات انتي مش معادلة او نظرية انتي سعادة حقيقة , انتي مرايا صافية
مش بتنقل غير الدفا , انتي احلي جزء في بلدي بالنسبة ليا
انتي علمي , وشعاري , انا بس بفترض
وبس بتخيل
علشان الخيال بس هو اللي يقدر يحتويكي جوايا

بينما الواقع .. مجرد افترضات






شم الياسمين


شم اليسمينة
و دوق الدبس بطحينة
و تذكر تذكرني
يا اخي أوعا تنساني
يا حبيبي يا نصيبي

كان بودي خليك بقربي
عرفك عأهلي وتتوجلي قلبي
اطبخ أكلتك أشطفلك بيتك
دلع ولادك أعمل ست بيتك

بس إنت ببيتك و أنا بشي بيت
والله يا ريتك ما بعمرك فليت

و شم اليسمينة
و تذكر تنساني

السبت، ١٢ نوفمبر ٢٠١١

الحفلة

كالعادة اصرت علي اني لازم اروح الحفلة
وكالعادة روحت
هي كانت ليه عامله كدا؟
كانت .. بكل المقاييس قطعة من كوكب لا يراه غيري
انا حسيت ان الدم كله اتجمع عندي في منطقة الراس
من فرط جمالها دمعت
سلمت عليا
وقفنا وسط الزحمة ما اتكلمانش كتير
 كانت بتبوصلي من وقت للتاني وتضحك وتقولي شئ ما

صوبعي الصغير بيشبك صوبعها الصغير

قالت شئ ما عن شعري والقصة
قالت شئ ما عن الحفلة واد ايه هي مستنايها

قولتلها اني بحبها

سكتت .. الناس الزحمة الضوضاء
..هي
 كل ما كنت ما ابص عليها مش بقدر اتخيل غير اني بحضنها تحت المياه
وبنزل بيها وانزل
وهي ماسكه كتافي وشعرها هو دفتي

كل شئ فيها بيدل ان ربنا موجود
من وشها المرسوم بشكل البشر
عمرهم ما يخطر علي بالهم
لتفاصيلها
مسكتها للمنديل
طريقتها ف السلام
طريقة نظرتها
لون عينها الصافي
بشرتها الناعمة اللي بتخليني احس اني عبارة عن ورقة صنفرة

قالت شئ ما عن شئ ما
ضحكت
بدات الجموع تتحرك
صوابعنا المشبوكة فصلت

سبقتني لجوه علشان هي عارفة المكان
بينما انا بحاول اتفادي الزحام باي شكل
دخلت ف القاعة نظرت حواليا لاقيتها بتشاور ليا
بصيت عليها
وسئلت نفسي

هو انا عملت ايه في حياتي عدل علشان ربنا يكفائنئ بيها؟
قعدت
انا عارف ان الحفلة دي
شئ مميز ليها
بتحب المغنية دي
كانت دايما بتحكي عنها
وتقولي كلامتها
والحانها
وتوصف ليا
حاسسها زي القطة اللي بتربيها
لما تكون متوترة
رجلها علي طرفها مع النور لما اتطفي
سبوت الاضاءة ولع علي المايك
المغنية جايه من عمق المسرح

الكل يصفق ,

تقف تصفق وتشوار لها
وسط كل الجماهير

تجلس مرة اخري بينما المغنية تقول شئ ما

الجمهور يجلس بينما انا انظر اليها في الظلام

انظر امامي اري المغنية الشابة

تنحني للجمهور علي استقباله الحافل لها

تبدا غناء اغنية ما

وساحرتي تردد ورائها الكلمات في استمتاع وهي تنظر لي من وقت للاخر

تجدني انظر لها في استمتاع

تسئلني سؤال ما

اجاوبها بابتسامة

تعلن المغنية الشابة عن اسم اغنية ما

ف ساحرتي تتحمس بشدة وتقول لي انها اغنيتها المفضلة اللي كلمتني عليها

ابتسم

مع بداية الاغنية , تتوقف المغنية

وتقول شئ بلغة الاشارة

انظر لساحرتي تقف وترد بصوت بينما المغنية تستمر

في الكلام بلغة الاشارة

الكل ينظر في اتجاهنا وانا انظر في اتجاهها

تنظر لي ساحرتي .. الكل لا يفهم ما يقال غيري وغير ساحرتي والمغنية

أخرج خاتم ما

اجلس علي ركبتي في المساحة الضيقة المتاحة لي

ساحرتي مرتبكة لا ترد علي المغنية ولا عليا

بينما خاتمي ممتد امامها

تقول شئ ما

يقول الجمهور شئ ما

هنا يظهر فائدة الصمم

تري كل شئ وتسمع ما تريده فقط

كل ما كنت احتاجاه لسماعه هو ما قالته ساحرتي اعتقد بصوت عالي


موافقة





الأربعاء، ٩ نوفمبر ٢٠١١

" رحمة حامل وعاوزه تسمي ايه؟!! تخيل
         عبد الحكم "

قالها لي وهو مبتسم واكمل كلامه في هدوء
اعتقد انه لا يعرف ما معني 

التداعي الحر للافكار

التداعي الحر للافكار عبارة عن عند ذكر اي شئ له علاقة بك او بتفكيرك الافكار
تتداعي في عقلك من ذاكرتك اللعينة التي لا تنسي بسهولة بكل الصور
سواء كانت
افكار ، مواقف ، مشاهد متفرقة ، كلام ، لمسات ، لحظات ، دموع ، ضحك ، حب ، كره ، مجهود ، خطئية ، ثواب ، دعاء ، صلاة 
كل شئ لعين
ليس لك سيطرة عليه بالمناسبة يعني
يعني لو جيت وقولتلك
ليمون غصب عنك هيجي ف بالك صورة الليمون والطعم وكل شئ
نفس الموضوع دا ليه علاقة بشئ
اسمه
الارتباط الشرطي

يعني مدرسة = تلاميذ = صحيان بدري الخ الخ

اذن هو عبارة عن جحيم نفسي تعيشه ان لم تكن من ذوي الذكريات القصيرة
وتعيش بكامل حالتك النفسية والبدنية في الشئ 

شئ متاكد منه
ليس الحب ما احسسته
ليس الحقد او التمني ان اكون انا الاب
ليس تلك المشاعر ع الاطلاق

اول شئ جه ف بالي 
علي طول ودون اي تمهيد
هو انها ليه عاوزه تسمي ابنها علي اسم أبو جهل ؟
:)

أحببتها نعم
الامر انتهي نعم
ليس هناك اي ذيول للامر نعم
فكرت ولو لمرة اني ارجعلها لا
ندمان علي تلك العلاقة لا
ندمان علي اي شئ انا عملته معاها او ليها لا

لكن تخيل الاتي علاقة اكثر من عامين
شوفت و عشت من خلالها العديد والعديد
من الاشياء الغير مقبولة او المستحملة
التغاضي عن احلام واوجاع 
من اجل ايمانك بها
لتعلن الحادك في النهاية بها
وبكل البشر
وقريبا بنفسك
الجحيم النفسي السابق الارتباط الشرطي والتداعي الحر للافكار
مسئولين بشكل كبير 
عما اشعر به
من اللاشئ 
عن الاسئلة اللي من نوعية

هو الغباء فعلا زي ما انت بتقول نعمة ولا لا؟
هو انت صح ولا انت احلامك دي وهم؟
هو انت ليه بتكابر وعامل نفسك بتحلم ما تفكك وعيش عيشة اهلك؟
ولا انت نسيت كلامك؟ انت مش ل حد ولا حد ليك ان اصعب من ان تحتمل
يا تري يا فالح لو كنت كملت سواء معاها ولا مع اي حد
كنت هتوصل لفين؟

الاكثر من كل شئ
ازياد ايماني بشئ واحد فقط
بتلك الاغنية


ملحوظة جانبية
نفترض انك قراتي هذا ف يوم
اعلمي شئ
أنا أكرهك مقدار ما كان حبي لكي
:)

الجمعة، ٤ نوفمبر ٢٠١١

عيد بقي



عيد بقي

خريطة ما

جلست اتامل صورتها الوحيدة اللي عندي
رسالتها الوحيدة الورقية
ارتباكها المستمر امامي
كلامها المتقطع غير المكتمل 
دموعها المحتبسة وراء عيونها
اطراف اصابعها التي تضعها علي فمها عندما تفرح بشدة
خطواتها السريعة لكي تلاحق خطوتي السريعة الواسعة دون شكوي


انعطف يسار


هذا الشارع الممتد , كامتداد حورانا عليه
قصصنا المشتركة المسكوت عنها 
جلوسنا في انتظار المحاضرة للاكثر من ساعة دون اي كلام
مكالمتها الطويلة الصامتة الباكية الداعية 
صلاتها الطويلة ودعائها المختلط بدموع ضعفها و يأسها 


أنعطف يمين 


اسئلتها الكثيرة دون اجابة 
ضعفها المبرر ودوري في اضعافها يوميا بمجرد وجودي وتنفسي
الايس كريم خلال الاستراحات ف اوقات الشتاء
الانتظار الملل الطويل السخيف 
المشي لمسافات طويلة والاستماع الي كلام غامض ولكن باستمتاع ودون شكوي
ايام الانهيارات والياس والاحباط ايام التخلي والصدامات
البسكوت الصباحي منها 
الحديث عن كل شئ ماعدا عنها


النافذة مضاءة 
أخذ نفس عميق 
ارتب حروفها في داخلي
وانادي باعلي صوت 
ولكن .. بداخلي 
ينطفاء النور
كما أنطفيت انا 

الخميس، ٣ نوفمبر ٢٠١١

“مذبحة خان يونس الثالثة 3 نوفمبر 1956


مذبحة خان يونس الثالثة 3 نوفمبر 1956 

وقعت المذبحة أثناء احتلال الجيش الصهيوني بلدة خان يونس حيث تم فتح النار على سكان البلد، ومخيم اللاجئين المجاور لها حيث كان عدد الشهداء المدنيين من القرية والمخيم معاً 275 شهيداً
تاريخينا - مذابحهم 
لن ننسي

The Inkspots - If I didn't care سحر



If I didn't care more than words can say
If I didn't care would I feel this way?
If this isn't love then why do I thrill?
And what makes my head go 'round and 'round
While my heart stands still?

If I didn't care would it be the same?
Would my ev'ry prayer begin and end with just your name?
And would I be sure that this is love beyond compare?
Would all this be true if I didn't care for you?

MONOLOGUE: If I didn't care honey child, mo' than words can say. If I didn't
care baby, would I feel this way? Darlin' if this isn’t love, then why do I thrill so
much? What is it that makes my head go 'round and 'round while my heart just stands
still so much ?

If I didn't care would it be the same?
Would my ev'ry prayer begin and end with just your name?
And would I be sure that this is love beyond compare?
Would all this be true if I didn't care for you?

الأربعاء، ٢ نوفمبر ٢٠١١

الغر السذج

الوضع زي ما بقولك كدا بالظبط
تخيل نفسك نايم نوم عميق لدرجة انك بتحلم
ولا اي شئ مجرد في زيارة في عالم الموتي انت مش عارف عنها شئ
وفجاءة ودون اي مقدمات 
تقوم مش علي كابوس 
ولا علي اضغاث احلام ولا اي شئ
لا 
علي زعل حد
انت تعرفه
بتقول كلامه اللي بيقوله دلوقتي ف نفس الوقت
حاسس احساسه سواء كان مغص او زقططه
او اي شئ
من حزن او سعادة
وتقعد علي الاقل كام دقيقة 
علشان تستوعب اللي بيحصل
وتفهم مين دا
الادهي ان ساعات مش بتبقي عارف مين دا / دي
او الانكا انك تبقي عارف
ومش عارف تعمل اي شئ 
تمسك موبيلك
تطفي نورك تجيب الاسم
ولا شئ
تفضل تدعي او تتكلم ف الموبيل وكانك اتصلت
احساس العجز 
دايما تتنمي ياريتني كنت بقراء الافكار
او بحسها
جرب كدا لو لمدة يومين
انك تبقي ماشي سامع اللي جوه قلوب الناس
واللي ف عقولهم
هتعرف المعني الحقيقي للجحيم
من حب ربنا لينا انه حجب دا علي الناس
المشاعر والقلوب والعقول
متقلبة بشدة 
ممكن ف لحظة كل شئ يتغير
اذا كان النبي شخصيا
كان بيدعي ان ربنا يثبت قلبه 
فما بالك بينا احنا
الغر السذج