الأربعاء، 9 نوفمبر 2011

" رحمة حامل وعاوزه تسمي ايه؟!! تخيل
         عبد الحكم "

قالها لي وهو مبتسم واكمل كلامه في هدوء
اعتقد انه لا يعرف ما معني 

التداعي الحر للافكار

التداعي الحر للافكار عبارة عن عند ذكر اي شئ له علاقة بك او بتفكيرك الافكار
تتداعي في عقلك من ذاكرتك اللعينة التي لا تنسي بسهولة بكل الصور
سواء كانت
افكار ، مواقف ، مشاهد متفرقة ، كلام ، لمسات ، لحظات ، دموع ، ضحك ، حب ، كره ، مجهود ، خطئية ، ثواب ، دعاء ، صلاة 
كل شئ لعين
ليس لك سيطرة عليه بالمناسبة يعني
يعني لو جيت وقولتلك
ليمون غصب عنك هيجي ف بالك صورة الليمون والطعم وكل شئ
نفس الموضوع دا ليه علاقة بشئ
اسمه
الارتباط الشرطي

يعني مدرسة = تلاميذ = صحيان بدري الخ الخ

اذن هو عبارة عن جحيم نفسي تعيشه ان لم تكن من ذوي الذكريات القصيرة
وتعيش بكامل حالتك النفسية والبدنية في الشئ 

شئ متاكد منه
ليس الحب ما احسسته
ليس الحقد او التمني ان اكون انا الاب
ليس تلك المشاعر ع الاطلاق

اول شئ جه ف بالي 
علي طول ودون اي تمهيد
هو انها ليه عاوزه تسمي ابنها علي اسم أبو جهل ؟
:)

أحببتها نعم
الامر انتهي نعم
ليس هناك اي ذيول للامر نعم
فكرت ولو لمرة اني ارجعلها لا
ندمان علي تلك العلاقة لا
ندمان علي اي شئ انا عملته معاها او ليها لا

لكن تخيل الاتي علاقة اكثر من عامين
شوفت و عشت من خلالها العديد والعديد
من الاشياء الغير مقبولة او المستحملة
التغاضي عن احلام واوجاع 
من اجل ايمانك بها
لتعلن الحادك في النهاية بها
وبكل البشر
وقريبا بنفسك
الجحيم النفسي السابق الارتباط الشرطي والتداعي الحر للافكار
مسئولين بشكل كبير 
عما اشعر به
من اللاشئ 
عن الاسئلة اللي من نوعية

هو الغباء فعلا زي ما انت بتقول نعمة ولا لا؟
هو انت صح ولا انت احلامك دي وهم؟
هو انت ليه بتكابر وعامل نفسك بتحلم ما تفكك وعيش عيشة اهلك؟
ولا انت نسيت كلامك؟ انت مش ل حد ولا حد ليك ان اصعب من ان تحتمل
يا تري يا فالح لو كنت كملت سواء معاها ولا مع اي حد
كنت هتوصل لفين؟

الاكثر من كل شئ
ازياد ايماني بشئ واحد فقط
بتلك الاغنية


ملحوظة جانبية
نفترض انك قراتي هذا ف يوم
اعلمي شئ
أنا أكرهك مقدار ما كان حبي لكي
:)

ليست هناك تعليقات: